ڪِذّبَـةْ إبـّرِيّـلْ ]!

3 / 7 /1431 هـ
8:30 ص






هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

وأعتآدو في بدآية شهرأبريل
أن يخلقو الكذبآت ويسعون إلى ترويجهآ بكل السبل..
ولكن هل أخبركِ أحدهم بأن سنةً من السَنوآت لم يحدث أن كآن لـِ/إبريل كِذبآت هكذآ أخبروني..
وبُت أتسآءل عن السبب..
اليوم فقط حُق لي معرفةالسبب...
أكتشف بأن الجميع كآن مشغول بقدومكِ.. :)
كم من الفرح تحملين؟!
حيث كآن مولدك يشغل الجميع..
لمــو
الحزن قبل أن يكون ظروف أو شئ نعتقده في أنفسنآ فهو شيء جبلي يحدث بالحياة دون قواعد
شيء تلقائي معروف ، ودون أستثنآء فلآ أعتقد بأن هنآك روح لم تحزن قط!
يعيشه الإنسان في حياته وفي تجاربه اليوميه ...
لكن لكل منآ لحزنه شكل..
نحتاج الفرح يالله ، حتى لا ندفن رؤوسنا كلما أردنا الحديث !
لمو حرفك الحزين أحبه
يبهرني طريقة سكبك لذلك الحزن بتلك الحروف..
وكأنك تلك الجده ..
عندمآ تجمع أحفآدها كل ليلة لتروي لهم مآضيٍ ٍ كآن يؤولمآ
بطريقة لاتحزنهم لكنهآ تمنحهم قوة..
كمآ أنتِ حين تستمدين الفرح حينمآ تسكبين حزنك بتلك الحروف دون أن تؤذيهآ..

لمو
حرفك الحزين يجعلني أقف وقفة طآئلة لـ أتأمله لجمآل يرتديه,,
ترآني مااسأفعل ان كآن حرفك مسكون بفرح..
تلك الملآك المفعمة باالآمل..
حين تكون بأفضل مآتكون
وممتلئه بالفرح...
هل تكتب..
ولمآ تفتقر مدونتهآ الفرح..
أي يحزن يستحق أن يكون سبب لدمعة تسكبهـآ..
نحتاج الفرح يالله ، حتى لا ندفن رؤوسنا كلما أردنا الحديث !
لمو عذراً على الإطآله
سجليني من متآبعين حرفك..
وأنتظر كل جديد
no0or

ℓάறǾsђŦά }●● يقول...

no0or


آي عبآرآت تلقين ..!
وآي لغة تجيدين !

تمتلكين ينبوع يتدفق منه آسمى آلمفردآت وآلمعآني


رآق لي مآسطرتِه هنآ


ويشرفني توآجدكْ بمتصفحي


وإعجآبك شهآده آعتز بهآ




دمتي كمآ تحبين , ولمن تحبين =)